الأحد 25 أكتوبر 2020 03:22 مـ
بوابة البرلمان

رئيس التحرير أحمد الحضرى

رئيس التحرير أحمد الحضرى

منوعات صحتك

عملية التكميم بالمنظار .. دليل كامل سؤال وجواب من الخبراء

عملية التكميم بالمنظار
عملية التكميم بالمنظار

عملية التكميم بالمنظار يمتد تاريخها لأكثر من ١٥ عاما، حيث أجريت جراحة قص المعدة لعدد كبير من مرضى السمنة، وقد أثبتت فاعلية كبيرة في تخسيس الوزن الزائد خلال فترة زمنية ضئيلة للغاية.

ما هي عملية التكميم

تعتمد عملية التكميم على قص جزء كبير من المعدة واستئصاله، وذلك عبر تقنية المناظير الطبية الدقيقة، والتي لا تستدعي فتح بطن المريض، حيث يقوم الطبيب المعالج بفتح ثقوب وجروح صغيرة للغاية بمنطقة البطن، لإدخال تلك المناظير الطبية الدقيقة وإجراء العملية لعدم ترك أثار للجروح، وتقليص فترة الاستشفاء ما بعد جراحة التكميم وقص المعدة.

هل يساعد التكميم على تخسيس كامل الوزن الزائد؟

تساعد عملية التكميم على تخسيس ٧٠% على الأقل من إجمالي الوزن الزائد بالجسم، ليتمكن المريض بعد ذلك من خسارة باقي الوزن الزائد خلال فترة المتابعة مع الطبيب المعالج، حيث تصل فترة المتابعة لعام كامل بعد إجراء جراحة قص المعدة.

مدى أمان جراحة التكميم؟

تساعد التقنيات الحديثة والمتطورة المستخدمة في عملية التكميم في منح أعلي درجات الأمان، حيث تساعد تقنية المناظير الطبية على تقليص فترة الاستشفاء، فضلا عن علاج مشاكل التهاب الجروح نهائيا بعد الجراحة، وذلك بفضل الجروح الصغيرة والدقيقة التي تحتاجها المناظير للدخول لمنطقة البطن.

بالإضافة للاستعانة بالتخدير الموضعي بديلا عن البنج الكلي، لمنح جراحات أكثر أمان لمن يواجهون مشاكل مع البنج الكلي.

عملية تكميم المعدة بالتخدير الموضعي؟

تساعد تكميم المعدة بالتخدير الموضعي على منح الفرصة لمرضى القلب وأصحاب مشاكل التنفس، لإجراء جراحة التكميم بالمنظار وغيرها من عمليات السمنة دون الخوف من مشاكل البنج الكلي، وذلك من خلال تسكين الالم بمنطقة البطن خلال إجراء الجراحة، ما يمكن المريض من إجراء العملية دون الشعور بأي ألم.

النظام الغذائي بعد التكميم

لنجاح عملية التكميم بالمنظار الطبي ينبغي اتباع النظام الغذائي الخاص بالطبيب المعالج بعد الجراحة، نظرا لكون الجهاز الهضمي غير مستعد خلال الفترة الأولى بعد التكميم لعدد من الأكلاتت، خاصة التي يصعب هضمها والممتلئة بالسعرات الحرارية مثل الدهون والسكريات.

عملية التكميم المعدل

تعتمد عملية تكميم المعدة المعدل إضافة حلقة حول مدخل الطعام الخاص بالمعدة، وذلك بهدف التحكم في كمية الطعام التي يأكلها المريض بعد التكميم المعدل بالمنظار الطبي، من خلال التحكم في ضيق وقطر تلك الحلقة بعد إجراء الجراحة.

ويذكر أن هناك تشابه كبير ما بين عملية قص المعدة العادية والتكميم المعدل، حيث تعتمد كلا الجراحتين على استئصال وقص نسبة كبيرة من المعدة بهدف تصغير حجمها عبر تقنية بالمنظار الطبي الدقيقة.

هل تكميم المعدة صالحة لكل زائدي الوزن؟

عملية التكميم بالمنظار الطبي تعد الحل الأنسب لمن يقبلون علي أكل كميات كبيرة من الطعام، ويبحثون عن حل لمشكلة الجوع المستمر خلال اليوم، أو من خلال جراحات سمنة أخري مثل جراحة تحويل مسار الأمعاء والتي تناسب من يدمنون علي أكل السكريات والحلوي.

عملية تحويل المسار

تعد عملية تحويل المسار وتغييره الحل الأمثل لمدمني ومحبي السكريات والحلويات، حيث تعتمد الجراحة على تقليل قدرة الجسم على امتصاص السكريات والدهون، من خلال تخطي الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة المسئول عن امتصاصها.

ما يساعد أيضا على تقصير المسافة على الطعام داخل جسم المريض، للمساعدة على التخلص نهائيا من مشكلة زيادة الوزن دون الحرمان من ما يشتهيه من السكريات والحلويات، وذلك بعد إجراء عملية تحويل مسار الأمعاء وتحويره.

جدير بالذكر أن جراحة تحويل مسار المعدة تتم أيضا عن طريق تقنية المناظير الطبية الدقيقة، لتقليص فترة الاستشفاء ما بعد الجراحة وإخفاء آثار العملية والجروح الخاصة بها بسهولة ويسر.

تأثير جراحات السمنة على مرضى السكر والضغط

تساعد جراحات السمنة المفرطة مثل عملية التكميم وجراحة تحويل مسار الأمعاء بالمنظار الطبي، علي تخفيف الحمل الزائد على أعضاء الجسم الحيوية مثل القلب والبنكرياس ووظائف الكبد، من خلال حرق الدهون الزائدة والمتراكمة عليها.

ما يمنح المريض فرصة للتخلص نهائيا من مشاكل ارتفاع سكر وضغط الدم نهائيا بعد إجراء جراحات علاج البدانة والتخلص من السمنة المفرطة.

تكميم المعدة دليل عمليات تكميم المعدة فوائد عمليات تكميم المعدة

منوعات